ثقافه القطيع .. ورفض الآخر

الكل يتحدث في وقت واحد ولا أحد يستمع … بل والادهى أن لا أحد من هؤلاء اللذين يتحدثون يحرك ساكنا أو يفعل شياءا يذكر لهذه البلد سوى الجدل السفسطائي.

فمنذ بداية هذه الثورة ومنذ خروج الثوار من بيوتهم كل منهم يحمل كفنه عليه يديه  فهم خرجو في سبيل الله وفي سبيل حرية مصر التى عشنا كثيرا نحلم بها طوال ثلاثون عاما – او لجل الامانه  آخر عشرين سنه فاتو – وفي المقابل ظل ” حزب الكنبه ” كما اطلق عليه البعض يصرخ ويتزمر ويتكلم ويتكلم ويتكلم … لكنه لم ينتشر

وإستمرت الثورة وحققت بعض من أهدافها وهو إسقاط رأس النظام وبعض رموز الفساد وكذلك جهاز “قمع الدولة” ومع ذلك لازال هناك معتروضون … لماذا معترضون ؟؟؟ لماذ تعترض وقد كشفت الثورة عن عورات النظام الفاسد ؟؟ هل تخشون المواجهة ؟ هل تخشون النظر في عين مصر المغتصبه لما تقفون أمام من يحاول أن يعيد لمصر بكارتها و شرفها وكرامتها ويرفع رأسها عاليه فوق الجميع ويعيد لها مكانتها في وسط العالم أجمع … لما أصواتكم العاليه المتصارعه لم تتصارع من قبل أمام فساد الحاكمين

أنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وأشهرها الفيسبوك ظواهر جديده وإن كانت ليست جديده نسبيا ولكنها اصبحت مثل السرطان … مثل ” كوبي وبسيت ”  وهي وإن كانت تنم فهي تنم عن أن من يفعل ذلك يفتقر للغه الحوار فهو يكتب ما يريده مره واحده ويبدأ في كتابه في تعليق على الموضوع ويمكن ان يكرره اكثر من مره ” على اساس الي كاتب الموضوع سمعه تقيل” والاطرف انه يمكن ان يترك هذا التعليق على موضوع لا علاقه له به – مبيكلفش خاطره يقرا مكتوب ايه -ـ

والظاهرة الاخرى هي الجدل والاعتراض الغير مبرر وبدون دلائل او يكون الدليل صورة على الانترنت يمكن ان تكون حقيقة ويمكن انا تكون مفبركه أو أحد الاشخصاص -مضايق من اي حد فقام الصبح من النوم قرر يعمل فيديو ويكتب فيه الي هو عايزة – فا الفيديو اصبح وثيقة مؤكده  … فيقرر البعض ان يكون استناده على هذه الوثائق ” المجهولة المصدر ” ويتحدث ويجادل ويحاول جاهدا ان يقنعك بصحتها ولا يقبل ان يستمع الا صوته – لانه مش فارق معاه المهم انت تسمعه وتقول آمين – مع انك لم تحاول اقناعه بوجة نظرك ف انت مجرد طرحت وجهة النظر هذه من باب النقاش الموضوعي او من باب العلم بالشيء

مثال على ذلك مع حدث مع الدكتور البرادعي … البرادعي آه البرادعي لا البرادعي آه … ما معنى كلامي هذا .؟ في بداية ظهور الدكتور البرادعي على الساحه كان هناك كثير من المؤيدين له والنظر إليه إلى أنه ” المخلص” الذي أتى إلى مصر محملا بالامل والتفائل والاصرار والايمان بقدرة الشعب على التغير … إلى أن نجح النظام الفاسد في تشوية تلك الصورة بأشياء كثيرة مثل نشر بعض الادعاءات انه كان متسبب فيما حدث في العراق ونشر صور لعائله دكتور البرادعي بها بعض الادعاءات التي نئ الدكتور البرادعي في الرد عنها.

ثم ظهرت بعد ذلك الوثائق التي وجدها البعض في مقار امن الدولة التي سقطت في ايدي الشعب وتم نشر هذه الوثائق في العديد من الجرائد الموثوق فيها والتي توضح مخطط إغتيال سياسي لشخصية الدكتور البرادعي هو ومن حوله ومن يؤيده ومراقبة تحركاتهم ومكالمتهم … فبدأ البعض في التمعن في تلك الوثائق وفهم ما حدث وبدأ في التراجع عن ما رأه من وجهة نظر سابقه في هذا الرجل

وبدأو في الحديث عن هذا الرجل بشكل يقدر مكانته والبعض يقدم الاعتزار عما بدر منه من شكوك واتهامات

ولكن البعض الاخر لم يعجبه هذا وظل يناضل ويجادل ب تلك الافكار القديمه … احترم وجهة نظرك ولكن لا تحاول فرضها على كما اني لم احاول فرض وجهة نظري عليك .. ما ذكرته هو مثال مجرد مثال على نموذج عام يعرفه الكثيرون ويعيشونه .

وهذا إن دل فيدل على شيء واحد … ثقافه القطيع إذا لم تكن معي ف أنت ضدي وسأحارب أفكارك فلماذا تفكر وتقرأ وتصل لنتائج موضوعية … يجب ان تسير في وسط هذا القطيع بدون عقل مجرد ناقل للكلمات ولا تمر دقيقة على عقلك .. لما تستعمل عقلك في التفكير والتدبر والتمعن … هذا العقل خلق لكي يرسل لنا إشارات متى نأكل ومتى نريد أن نقضي حاجتنا ومتى نريد ان نشبع غرائزنا …. أما التفكير اتركه لآناس أخرون من كوكب آخر يأتون هم ليفكرون ويقررون ونحن نيسر وراءهم ونقول آمين

وبدل ما كان في فرعون واحد … هانخلق ب جهلنا ملايين الفراعين

هبة النيل

Advertisements

8 thoughts on “ثقافه القطيع .. ورفض الآخر”

  1. مبروووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووك على الديزاين الجميل ده
    احترم وجهة نظرك التى اراها صحيحة وهى يجب ان تحلل وتفكر وتستنتج وتعقل الامور حتى تخرج براى صائب من وجهة نظرك وليس مثل الاخرين وخلاص

  2. Congratulations Heba
    عندك حق في الفكره فثقافة القطيع هي ماتؤلم الان وهي التي تفسح المجال للأعلى صوتاً والاكثر تطرفاً سياسياً أو دينياً لكي يقود القطيع
    ومبروك مره تانيه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s