غيرة أنثى

تلومنى على غيرتي عليك

فلماذا لم تلومني من قبل على حبك !؟

أعرف اني أذوب بداخلك كالطفلة على الشطئان

والهو والعب في ربوع قلبك كمن يلهو في الجنان

فسامح طفولتي فبين يديك وجدت أنوثتي

وامتزجا الاثنين في نظرة من عينيك

واصبحت لا ارى من عمري غير سنينك

وعندها اصبحت انا انت

فلا تعاتبني عندما اغار عليك

فالحب أنانية يا سيدي

وانا لست محبه … بل عاشقة

فسامح غيرتي