حدد هدفك … نظم وقتك

تحديد الأهداف

كل انسان يجب ان يكون له هدف في حياته والانسان الذي يعيش بدون هدف انسان ضائع لا يملك هويه يعيش حياته فقط على التمنى والاحلام ولا يحقق شيئا، لكي يكن لديك هدف يجب ان تخطط جيدا كيف تصل اليه وكيف تنجزة، ودائما قم بسؤال نفسك

ماهو هدفي في الحياة؟
هل اعرف ماذا اريد والى اين اريد ان اذهب ؟

ان الاشخاص الذين يحددون ماذا يردون هم الاشخاص الذين يحققون اهدافهم، الذين لا تغرهم متع الحياة ولا تلهيهم الاعمال الروتينية عن تحقيق اهدافهم، لذلك خطط ليومك وحياتك كأنك تخطط لرحلة جميله تعرف ادق تفاصيلها ، لتصل للذي تريده بمتعه.

• لا تخشى الورقه البيضاء :
قم الان واحضر ورقه حدد ماذا تريد … خطط .. اكتب اهدافك واحلامك التي تريد تحقيقها فإنها اولى خطوات النجاح.إقرأ المزيد «

هيباتيا القرن الواحد والعشرين

هيباتيا ……

أطلق عليها آن ذاك شهيدة النور … في السطور القادمة تلك هي هيباتيا لمن لا يعرفها

هيباتيا الإسكندرية (ح. 380 – 415) ولدت في الإسكندرية (مصر) حوالي عام 380 واغتيلت في مارس 415. عالمة رياضيات ومنطق وفلك، عرفت بدفاعها عن الفلسفة والتساؤل، ومعارضتها للإيمان المجرد.

هيباتيا

هيباتيا كانت ابنة ثيون آخر زملاء متحف الإسكندرية “السيزاريوم” الذي كان إما ملاصقا لمكتبة الإسكندرية أو بداخلها. ويقترح البعض أنه بوفاتها يسدل الستار تماما عن عصر الحضارة الهيلينية.

كان التفاف جمهور المثقفين حول الفيلسوفة هيباتيا يسبب حرجا بالغا للكنيسة المسيحية وراعيها الأسقف كيرلس الذي كان يدرك خطورة هيباتشيا على جماعة المسيحيين في المدينة، خاصة وأن أعداد جمهورها كان يزداد بصورة لافتة للأنظار، بالإضافة إلى أن صداقتها للوالي (أوريستوس) الذي كانت بينه وبين أسقف الاسكنرية (كيرلس) صراع سياسي في النفوذ والسيطرة على المدينة. كان أوريستوس مقربا إلى هيباتيا ويكن لها تقديرا كبيرا. كما يقال انه كان أحد تلاميذها، وهو ما يفسر لما كان (كيرلس) مستاء مما قد يمثله وجود هيباتيا. وزاد الأمر سوءا أن الأسقف دخل في صراع مع اليهود المتواجدين بالمدينة، وسعي جاهداً لإخراجهم منها، ونجح في ذلك إلى حد كبير وذلك بمساعدة أعداد كبيرة من الرهبان، الذين شكلوا ما يمكن تسميته بجيش الكنيسة، ولم يكن باستطاعة الوالي التصدي لهذه الفوضى، بل وتعرض بدوره للإهانة من جانب بعض الرهبان الذين قاموا بقذفه بالحجارة، بعد أن علموا بالتقرير الذي أرسله للإمبراطور متضمناً الفوضى التي جرت بالإسكندرية جراء اشتباكاتهم مع اليهود، ومن ثم تأزمت العلاقة بين المسيحيين وبين الوالي أوريستوس رغم أنه كان مسيحياً أيضا، وسرت الشائعات في المدينة أن سبب هذا العداء بين رجلي الإسكندرية يعود إلى هيباتيا وتأثيرها على حاكم المدينة وهذا لم يكن يعني أن المدينة لن تعرف الهدوء إلا بالخلاص منها. وكان موتها مأسويا على يد جموع المسيحيين التي تتبعتها عقب رجوعها لبيتها بعد إحدى ندواتها حيث قاموا بجرها من شعرها، ثم قاموا بنزع ملابسها وجرها عارية تماما بحبل ملفوف على يدها في شوارع الإسكندرية حتى تسلخ جلدها، ثم إمعانا في تعذيبها، قاموا بسلخ الباقي من جلدها بالأصداف إلى أن صارت جثة هامدة، ثم ألقوها فوق كومة من الأخشاب وأشعلوا فيها النيران.

تلك هي هيباتيا التي عاشت قديما وعرف بما حدث لها معنى كلمة “سحل” فبالأرجع قد عرفت معنى هذه الكلمة على يد المصريين ولاازلت تحيا حتى الان وتمارس على كل متمرد او ثأئر

هيباتيا الامس واليوم

أما هيباتيا اليوم فهي تلك الفتاه التي “كشفت عورة من يحكمنا” وتعرضت للسحل في الطرقات على يد جنودنا البواسل ومن ثم تعرضت للأهانه على يد كان من رأي ما حدث لها وجعل منها جاني بدلا ان تكون مجني عليه …


فهي إذن هيباتيا القرن الواحد والعشرين 

ولكن هيباتيا اليوم وقف رفاقها الثائرون عاجزين عن حمايتها وظل البعض متفرجا صامتا …. ولكن الاسوأ هو ما رأيته من بعض ما يظنون انهم رجال دين وهو سخريتهم مما حدث لها وافتراءات تدعي الي الشفقه عليهم لا عليها .. وكأن التاريخ يعيد نفسه من جديد

من سحل هيباتيا بالامس كان الامبراطور ورجال والدين .. ومن سحل هيباتيا اليوم هو الديكتاتور ومن يظنون انهم رجال دين بكلماتهم القاسية التي تخلو من الرحمة والرجولة

لا تحزني هيباتيا فدائما ينتصر النور على الظلام 

المراجع 

هيباتيا ويكيبيديا 

عزازيل – يوسف زيدان

رسالة مصطفى مرضي إلي الثوار

رغم كل مايحدث فانني على يقين بأن النصر سيكون حليفنا 

تساقط الشهداء ليرون بدمائهم ارض الحريه التي نتمني ان نسير عليها يوما من الايام .. هؤلاء ضحوا باغلى مايملكون حتى ننعم بهذه الحرية المسلوبه التي طالما نادينا بها

تتوالى الاحداث منذ يناير لايكاد يمر شهر دون وقوع مصابين وشهداء بسبب طغيان العسكر الذين يتشبثون بالحكم .

لاول مره اشعر بالعجز بسبب اصابتي في هذه الايام لأني اقسمت على نفسي ان لايكون مكاني هو اي مكان غير ارض الحريه لانادي كغيري من العظماء بالحريه .

شعرت بالحزن الشديد حينما شاهدت المرأه المنتقبه الذين سحلوها وضربوها وهذه البنت الذين جردوها من ثيابها أحزن لاني لم أكن متواجد كي احاول بالدفاع عنها وأكون مكانها .

ويشتد بي الالم لسقوط الشهداء واقول ياليتني كنت معهم فأفوز فوزا عظيما

ايها الثائرون لاتياسو أبدا فان الطريق طويل ولكن لابد ان تعلمو اننا سنصل .

تلك العظام التي التي تكسرت سنجمعها ثم سنقوم بسنها ثم نجعلها مدافع تدمر عليهم كل شيء
وتلك الدماء التي سالت سنجمعها ايضا ونلقي بها عليهم كي تحرق اجسادهم ليذوقو مايفعلوه بنا من آلآم

علينا ان نحول هذه الآلام الى آمال كي نستطيع ان نواجه ونحقق مانريد .
سنظل دوما ثائرين ولن نهدأ ابدا حتى نقضي فعلا على الفساد .

متفائل والأمل يملأ كل اركان جسدي حتى اتعافى وأقوم مره ثانيه لاواصل مابدأه الشهداء رحمهم الله

أيها العسكر الله مولانا ولامولى لكم وعند الله تجتمع الخصوم وستقفون امام محكمة لايظلم فيها احدا فاتقوا الله في مصر وان كان عندكم مثقال ذرة من خير .

أيها الثائرون اقبل الارض من تحت اقدامكم قبل ان اقبل اقدامكم جميعا فأنتم الامل في الغد فالثورة مستمرة حتى وان ذبحونا فاننا مستمرون

تحية من القلب الى كل شهدائنا وتحية لكل من سألوا عنا في غيابي وكل من تواصل معي

اختم كلامي بكلمات لها وقع في نفسي كتبتها لكم ..

سلام أيها الثائر البطل

سلام فاقدو المثل

تفوق البدر في حسن

تفوق حلاوة العسل

كصبح مشرق ناد

وضيء باعث الامل

اليكم ابعث سلامي

ابعثه على خجل

وحاذر ان تلين للعسكر

أو تكون مع الهمل

فسوف تزول دولتهم

وتنهض دولة الدول

أيها الثائر البطل

وقاك الله من يأس

ومن معتقل ومن ملل

املأ روحك بالأمل

ولاتكون مع الكسل

تحيه لكم من قلبي أسألكم الدعاء لي حتى اتعافى مما انا فيه . متفائل في زمن اليأس

18_12_2011
الاحد